من السلطان قابوس للسلطان هيثم.. اهتمام متواصل بالكتاب والمفكرين

1

كتبت- محمد رأفت فرج

لقي الكتاب في عهد السلطان قابوس بن سعيد – طيب الله ثراه – الكثير من الدعم والعناية، إيمانا منه أن الأمم لا تنهض إلا بمفكريها ومبدعيها، وبقي قابوس داعماً كبيراً لمعرض مسقط الدولي للكتاب الذي يحتفي هذا العام بيوبيله الفضي بعد أن أصبح واحداً من بين أهم معارض الكتب في العالم العربي والعالم.
ويتواصل الاهتمام بالمعرض من قبل السلطان هيثم بن طارق الذي كان متابعاً لكل تفاصيله ومصراً على استمراره نافذة من نوافذ المعرفة التي توقد مصابيح النور نحو المستقبل.
ويتجلى ذلك الاهتمام من تكليف السلطان هيثم إلى شهاب بن طارق لرعاية حفل افتتاح الدورة الجديدة من المعرض التي تفتتح مساء السبت القادم بمشاركة 946 دار نشر من 32 دولة. وتحل محافظة مسندم ضيف شرف على المعرض في دورته الجديدة.
ووفاء للسلطان قابوس – طيب الله ثراه – الذي رعى المعرض ودعمه طوال العقود الماضية ستكون شخصيته الكريمة محوراً للفعاليات الثقافية خلال أيام المعرض.
ومن المنتظر أن يتم خلال حفل الافتتاح تدشين موسوعة “تاريخ عمان عبر الزمان” والصادرة عن مكتب مستشار السلطان للشؤون الثقافية.
وكشف الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام تفاصيل المعرض وأجنداته الثقافية والفكرية المصاحبة في مؤتمر صحفي عقد بمركز المؤتمرات والمعارض.
ويشارك في المعرض 946 دار نشر من 32 دولة، بينها 676 دار بشكل مباشر و270 عن طريق التوكيلات.
ويتضمن المعرض 86 فعالية ثقافية منها 15 ندوة، و11 محاضرة، و7 أمسيات شعرية، و10 جلسات حوارية، و31 ورشة عمل، و10 عروض تقديمية وثقافية وأدبية. وبلغ عدد الجهات المشاركة في الفعاليات 24 جهة حكومية وخاصة ومؤسسات مجتمع مدني.
وتقدم وزارتا الإعلام والأوقاف والشؤون الدينية في المعرض ندوة علمية بعنوان “مؤتلف السلطان قابوس الإنساني.. قيم التعايش والتفاهم والوئام”، فيما ستقيم جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب محاضرة بعنوان «إسهامات السلطان قابوس – طيب الله ثراه – في دعم الحراك الفني والأدبي في السلطنة”. أما النادي الثقافي فسيستضيف البروفيسور الأمريكي جوزيف كشيشيان والسفير عبدالله بن ناصر الرحبي للحديث حول “فكر السلطان قابوس”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.