بحضور نواب البرلمان..مؤتمر حاشد لدعم وتأييد الرئيس عبدالفتاح السيسي في محافظة الغربية

0 0

 

نظم حزب مستقبل وطن بمحافظة الغربية مؤتمر شعبي حاشد بقرية محلة مرحوم بمدينة طنطا، لدعم وتأييد المرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي، وذلك بحضور آلاف المواطنين والشخصيات العامة .

وقد حضر المؤتمر، الذي نظمه المهندس أيمن حافظ غفرة، والنائب اللواء إيهاب الهرميل عضو مجلس الشيوخ، مع عدد من النواب والشخصيات العامة من بينهم النائب الدكتور طلعت عبدالقوي عضو التحالف الوطني ورئيس لجنة التضامن بمجلس النواب، النائب احمد حماد، النائب غباشي بدير، النائب سمير عيسي، النائب مهاب الهرميل، الداعية الإسلامي الدكتور احمد كريمه استاذ الشريعه بجامعة الازهر ،الشيخ احمد سلامة داود نائب رئيس مجلس القبائل العربية والعائلات المصرية، ونجوم الكرة المصرية الكابتن جمال عبدالحميد، الكابتن ربيع ياسين، وقدم فاعليات المؤتمر الإعلامي محسن داود مقدم برنامج حق عرب .

وقد بدأ المؤتمر بالسلام الوطني، وتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم الوقوف دقيقة حداد على ضحايا الشعب الفلسطيني، وعرض لإنجازات الدولة المصرية في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بعنوان إنجازات ومشروعات عملاقة في 10 سنوات على ارض الغربية.

وتحدث المهندس أيمن حافظ عفرة القيادي بمجلس القبائل العربية ومؤسس مجلة صوت القبائل العربية، قائلا إن الرئيس السيسي ليس أمامه خيار آخر غير أن يكمل مسيرة الإصلاح ومسيرة البناء ونحن معه خطوة بخطوة، مضيفا أن الطريق مازال طويلا لكن السيسي قطع شوطا كبيرا فيه قارب على الانتهاء منه فيجب على الجميع الالتفاف والاصطفاف حوله لاستكمال الإنجازات على أرض الواقع .

وأكد عفرة، أن حضور رموز وطنية ورياضية ودينية وسياسية وشعبية لدعم القيادة السياسية في المؤتمر لهو أبلغ رد لشعبية الرئيس في الشارع المصري .

وقال النائب ايهاب الهرميل عضو مجلس الشيوخ عن حزب مستقبل وطن، أن مصر لازالت تمر بظروف عصيبة ويجب علي الشعب ان ينتبه لما يحاك لوطنه وأن الرئيس السيسي رجل عسكري مخابراتي ويعلم تماما ما يدار حول الوطن وهو قادر بالقوات المسلحة والشعب المصري أن يرد أي اعتداء يمس الأمن القومي المصري .

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *