النائب إيهاب وهبه : رسالة الرئيس للحوار الوطنى دفعة قوية للمشاركين وضمانة لدعمه المستمر من أجل إنجاحه

0 0

 

 

أشاد الدكتور إيهاب وهبه، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري بمجلس الشيوخ، بإنطلاق جلسات الحوار الوطنى، لمناقشة أولويات العمل الوطني والمشاركة الفعالة من خلال مساحات مشتركة لمختلف أطياف المجتمع كافة، وذلك بما يدعم مسيرة التنمية ورؤية مصر 2030، مؤكدا أن الحوار الوطني هو خطوة للطريق نحو الجمهورية الجديدة التي تهدف إلى تعزيز الحوار والتواصل بين جميع فئات المجتمع، وتحقيق التوافق حول القضايا الحيوية التي تهم المواطنين.

وأكد وهبه، في بيان له اليوم الخميس، أن حضور رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى، وعدد من الوزراء والسفراء وبعض رؤساء الأحزاب السياسية، وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ، والاتحادات والنقابات العامة والمجتمع المدني والصحفيين والإعلاميين وعدد من الشخصيات العامة، يعكس ويؤكد أن مصر تهم الجميع، مشيرا إلى أن الوطن يحتاج إلى كل رأي ورؤية ومشاركة من كافة فئات المجتمع من أجل النهوض بالدولة فى ظل الظروف الاقتصادية العالمية الصعبة والتحديات التى تواجه العالم أجمع.

وأوضح رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري بالشيوخ، أن رسالة الرئيس عبدالفتاح السيسي للحوار الوطني، بمثابة دفعة قوية للمشاركين فى الحوار وضمانة
لدعمه المستمر للحوار وذلك من أجل إنجاحه وتقديم كافة سبل لدعمه، والتي أكد الرئيس خلالها أن أحلامنا وآمالنا تفرض علينا أن نتوافق، وضرورة بذل الجهود لانجاح التجربة واقتحام المشكلات والقضايا وايجاد الحلول لها، مشيرا الى أن الحوار الوطني يمثل نقطة فاصلة من أجل بناء مستقبل واعد للشعب المصري، وذلك بشراكة مع كافة أطياف المجتمع من خلال رؤية متكاملة تدعم مسيرة الإصلاح والتنمية.

وطالب وهبه، بأهمية الوصول لخريطة طريق لمصر خلال الفترة القادمة خاصة فيما يخص الأوضاع الاقتصادية العالمية الصعبة والتى أثرت علينا ، حيث أن الحوار يعد إعادة لروح تحالف 30 يونيو، مؤكدا الأخذ بعين الاعتبار كافة المقترحات والرؤى المقدمة سواء من المشاركين أو من المواطنين العاديين، نظرا لأن بدء الحوار يأتي في توقيت هام تتطلع فيه مصر إلى مستقبل أفضل من خلال حوار وطني حقيقي وفعال.

وذكر وهبه، أن المحاور الرئيسة للحوار الوطنى شملت كافة القضايا الهامة التى تشغل المواطن المصري، فضلا عن مناقشة المقترحات والرؤى المقدمة من المشاركين من مختلف القوى السياسية والنقابية، والمجتمع الأهلي والخبراء بالإضافة إلى المواطنين، حيث سيتم الأخذ بعين الاعتبار كافة المقترحات والرؤى، وبمجرد التوافق عليها سيتم عرضها على رئيس الجمهورية لاتخاذ ما يلزم من إجراءات سواء إصدار قرارات أو تنفيذها عبر تشريعات جديدة لصالح المواطن.

ولفت النائب إلى أن كافة التيارات والأحزاب السياسية بما فيها المعارضة شاركت خلال الجلسة الافتتاحية للحوار مما يعكس تمثيل كافة التيارات السياسية وتنوعها والانفتاح على كافة الرؤى والأفكار والحلول المقترحة لحل المشكلات في الملفات التى تناقشها محاور الحوار بكل حرية، ولم يضع القائمون على الحوار خطوط حمراء على القضايا الشائكة التى ستكون على جدول اجتماعات اللجان ويشارك ممثلون عن المعارضة في كافة اللجان الفرعية بأفكارهم واقتراحاتهم للعمل على الوصول إلى توصيات أو مخرجات توافقية قابلة للتنفيذ.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *