محمد مصطفى أبو شامة يكتب: حطموا «أصنام» الزواج

20

زواج المسلمة من غير المسلم وتنويعات الفتوى حوله، موضوع محزن ومثير للشفقة على من أثاره واهتم به أو على من تاهوا في الخلاف الفقهي حوله بسبب علماء الدين وعلماء (المش دين)، للأسف هؤلاء الناس عايشين في «كوكب تاني».

هؤلاء (اللي العلماء اللي مش أذكياء) ومش عايشين معانا في البلد، ومش عارفين شبابنا وصلوا فين، ومش متابعين العلاقات بين الجنسين في الجامعة وقبلها وبعدها وفي الشغل وبره الشغل وفي الشقق المفروشة والايجار الجديد، وفي أي (مُكنة) أو حتى خرابة، وفي الريف والمدن، وفي كل بقاع المحروسة المشحونة بالكبت والهوس الجنسي، لدرجة ان الموضوع وصل «كلاب الشوارع» بعد ما اتعدوا من البشر، وبقت الكلاب تمارس الرذيلة في نهر الشارع، ومش عاملين حرمة للناس المكبوتة..فهمتوا الحدوتة 🤔

يا أيها العلماء النجباء ابحثوا لنا عن نصوص تيسر علينا الحياة، أبحروا في كتب الفقه ربما تجدوا لنا جديداً يجعل الزواج أسهل وأيسر.. حرموا المهور والمغالاة.. أهدموا أصنام «طقوس الزواج» التي يعبدها المصريين منذ فجر الضمير وتحرم أبنائهم من اشباع رغباتهم في اطار من الاحترام بديلاً عن سرقة اللحظات المحرمة التي تجعلهم أسرى للانكسار النفسي، والتشوه المجتمعي.

لماذا لا تتبنى الدولة ومؤسساتها الدينية والاجتماعية حملة لتسهيل الزواج بين الشباب، لماذا لا تتدخل في حلحلة قضايا جدلية مثارة منذ سنوات في مسألة الزواج سواء عند المسلمين أو المسيحين، أليس هذا أفضل وأعم من الحديث الشاذ في زواج المسلمة من مسيحي أو يهودي فقط وكأنه قضية الساعة التي تفرغ الجميع لمناقشتها؟

➖➖➖➖➖➖
حطموا «أصنام» الزواج
فهذا هو صحيح الإسلام
➖➖➖➖➖➖

Leave A Reply

Your email address will not be published.