منظمة خريجي الأزهر تدين المذبحة الإرهابية البشعة في موزمبيق

16

كتب- محمد رأفت فرج

أدانت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر في بيان لها المذبحة الإرهابية البشعة، حيث قام مسلحون متطرفون بقطع رؤوس أكثر من 50 شخصاً في إقليم كابو ديلغادو المضطرب بشمال موزمبيق.

وقال بيان المنظمة: إن ما تقوم به جماعات التطرف والإرهاب من اعتداء على الأنفس المعصومة من أكبر الكبائر عند الله تعالى، حيث حرم سبحانه في كتابه قتل النفس فقال: (ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق) [الإسراء: ٣٣]. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : “اجتنبوا السبع الموبقات، قالوا: وما هي يارسول الله؟ قال: “الشرك بالله، وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق…” [رواه البخاري ومسلم].

وشدت المنظمة على أيدي أصحاب الرأي في العالم داعية إلى الاصطفاف ضد الإرهاب من أجل إنقاذ الإنسانية من هذا الإجرام الأسود، مؤكدة أن الإرهاب لا علاقة له من قريب أو بعيد بالأديان.

وتقدمت المنظمة في ختام بيانها بخالص المواساة لأسر الضحايا، سائلة الله تعالى أن يجنب العالم كله ويلات الإرهاب والتطرف.

Leave A Reply

Your email address will not be published.