«موج شاحب»: جديد الشاعر الكردي «رشيد جمال»

22

كتب أيمن أمين 

 

 

صدر حديثاً عن دار «فضاءات» للطباعة والنشر والتوزيع في العاصمة الأردنية عمّان، مجموعة شعرية للشاعر الكردي السوري «رشيد جمال»، بعنوان: «موج شاحب».

تنصت قصائد المجموعة جميعها لصوت الكينونة الداخلية لصرخات الشاعر ووقوفه في وجه استبداد النظام السوري، وطرح معالجات عن الحرب واللجوء، إذ تتضمن مواضيع سياسية وفكرية وفلسفية واجتماعية ودينية، كتبها في مائة وعشرين صفحة.

وتمتدّ الفترة الزمنية التي كتب جمال قصائده المنشورة في مجموعته الشعرية الرابعة هذه بين عام 2009م ولغاية 2019، وكتبها في أماكن مختلفة، سواء قبل لجوئه مستقرّاً في مدينته أو بعده متنقّلاً في اغترابه.

وفيما يلي مقطع من قصيدة عن الحرب واللجوء وسبي الكرامة والإنسانية:

«امرأةٌ في سوق النخاسَة.
ميلادُ طفلٍ على شاطئ الموت.
وطنٌ مشرّدٌ
بينَ مغازلاتِ الرصاص.
حاضرٌ يتجرّدُ من ماضيه،
وزمانٌ ما زالَ يلاحقُ لعنةَ المكانِ
القابعِ في مخيّلته.
إنها لغةُ العابرين نحو الوجودِ
المثقَلِ بالضياع.
إنها لغةُ الحربِ
ولا شيءَ آخر…!».

وفي قصيدة أخرى يفضح جور النظام السوري:

«عبيرُ تلك الأنثى
ملطّخٌ بنيبال «روسيٍّ»
وطفلُها ما زالَ يشمُّ
نسيمَ الخَرْدلِ
في رحمها.
القاطنون في حديقة القصرِ
يتفنّنون بقطف الأملِ،
وهندسةِ المقابرِ الجماعية.
إنهم في وليمة للموت
كلُّ المدعوِين من قصائدَ
لوحاتٍ
معزوفاتٍ موسيقيةٍ،
وقصصٍ قصيرةٍ
وطويلةٍ…».

Leave A Reply

Your email address will not be published.