ماذا يحدث في جامعة طنطا؟!

راية مصر

حالة من الاستياء الشديد سادت بين الأساتذة والباحثين والطلاب، بكلية التربية بجامعة طنطا، بسبب تعطل شئونهم، نتيجة خلو منصب عميد الكلية، مما يتسبب في تأخر القرارات.

 ويبدوا أن الدكتور أحمد الحسيني هلال، يتخوف من اتخاذ أية قرارات، مما يضر بالعملية التعليمية، وخاصة أن الدراسة على وشك البدء، ولو ظل الأمر على هذا الطريق، فإن الأمور ستزداد سوءًا، ومما زاد الأمر سوءًا هو خلو منصب رئيس قسم أصول التربية، هو الآخر.

يذكر أن جامعة طنطا قد قامت بفحص ملفات المتقدمين لمنصب عميد الكلية، وإجراء المقابلات الشخصية وإعداد التقرير النهائى يوم الثلاثاء 24 أغسطس الماضي، حيث ضمت القائمة المبدئية الدكتور ‏أحمد محمد الحسينى هلال الأستاذ بقسم الصحة النفسية ووكيل الكلية لشؤون التعليم والطلاب والقائم بمهام عميد الكلية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.