حماة الوطن : ذكرى “تحرير سيناء” كتبت تاريخاً عظيماً لمصر وأكدت عزم المصريين وقدرتهم على مواجهة التحديات والأزمات

 

هنأ الكاتب والمحلل السياسي، إسلام عوض القيادى بحزب حماة الوطن، الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق أول محمد زكي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، القائد العام للقوات المسلحة، والفريق أسامة عسكر، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وكل ضباط وجنود القوات المسلحة وجميع المصريين، بمناسبة العيد ال٤٠ لتحرير أرضنا الغالية سيناء.

وقال إسلام عوض، إن تحرير سيناء تاريخ سيظل ذكرى مجيدة يحتفي بها المصريون لما لها من تأثير وجداني عليهم، مشيراً إلى أن هذه الذكرى كتبت تاريخاً عظيماً لمصر وقواتها المسلحة الباسلة، وأكدت عزم المصريين وقدرتهم على مواجهة التحديات والأزمات .

ولفت إلى أن القوات المسلحة المصرية سطرت ملحمة وطنية في حرب السادس من أكتوبر وحققت معجزة بكل المقاييس العسكرية، للدرجة التي دفعت العدو بقبول الأمر الواقع والخروج بأخر جندي إسرائيلي في ٢٥ إبريل ١٩٨٢، لتأتي الذكرى الأربعين لتحرير سيناء لتكون شاهدة كذلك على انتصارات المصريين بقيادتهم السياسية ورؤيتها الإستراتيجية الثاقبة في عبور التحديات وتحقيق الإنجازات.

وتابع: إننا نستلهم من هذه الذكرى العطرة الكثير من العبرة والقدوة ونستمد منها الطاقات لمواجهة التحديات، فلقد كان تحرير سيناء عبورا للأمة المصرية للدخول في عالم جديد نحو التنمية وبناء دولة عصرية على أسس حضارية.

واختتم الكاتب والمحلل السياسي إسلام عوض، حديثه بالقول: إن الدولة المصرية تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي، استطاعت أن تحقق عبورا آخر عبر الخروج من براثن حكم جماعات الظلم والإرهاب وعبرة بها إلى بر النجاة وأضحت نموذجاً للدولة العظمى القادرة على تحقيق المعجزات بأيدي أبنائها ورؤية قيادتها الحكيمة، داعياً الله أن يتقبل أبنائنا الشهداء في زمرة خيرة خلقه لما بذلوه وقدموه من تضحيات جليلة في السبيل للحفاظ على أرض مصرنا الغالية العزيزة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.