بمشاركة سلطنة عمان.. وزراء الإعلام العرب يناقشون مواصلة الدعم للقضية الفلسطينية

كتب- محمد رأفت فرج – نور سعيد

شاركت سلطنة عُمان ممثلةً بوزارة الإعلام في أعمال الدورة الـ 52 لمجلس وزراء الإعلام العرب التي عُقدت في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة أمس. ترأّس وفد سلطنة عُمان الدكتور عبد الله بن ناصر الحراصي وزير الإعلام.
وأعرب السفير أحمد رشيد خطابي الأمين العام المساعد رئيس قطاع الإعلام والاتصال بجامعة الدول العربية عن تقديره تنفيذ أهداف الاستراتيجية الإعلامية العربية بتناسقٍ مع خطة التحرك الإعلامي التي تهدف إلى مواصلة الدفاع عن مشروعية القضية الفلسطينية.
ودعا في كلمة له إلى مواصلة العمل بكل مسؤولية وإصرار، من أجل الإسهام في تأمين صلابة “بيتنا العربي” في نطاق أشكالٍ متطورةٍ من التعاون الإعلامي العربي. وناقش المجلس في دورته موضوعاتٍ عدة منها مواصلة الدعم الإعلامي العربي للقضية الفلسطينية، وتفعيل أهداف الاستراتيجية الإعلامية العربية /2022-2026/، ومتابعة خطة التحرك الإعلامي في الخارج، ودور الإعلام في التصدي لظاهرة الإرهاب والتطرف، والخريطة الإعلامية العربية للتنمية المستدامة 2030، وإدراج الإعلام التربوي في المنهاج الدراسي للدول الأعضاء.
وعلى هامش الدورة /52/ لوزراء الإعلام العرب أُعلن عن الفائزين في جائزة التميز الإعلامي العربي في مجال الإعلام التنموي بدورتها السادسة، فحصل الإعلامي سليمان بن علي المعمري على جائزة أفضل شخصية إعلامية عربية قدّمت مبادرات إذاعية تخدم أهداف التنمية المستدامة، وحصل برنامج “المنتدى الاقتصادي” لإذاعة سلطنة عُمان على جائزة أفضل برنامج إذاعي يدعم جهود التنمية المستدامة في المنطقة العربية.
كما كرم المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام المصري الدكتور محمد بن مبارك العريمي رئيس جمعية الصحفيين العُمانية، ومنحه جائزة “الرواد” مع عدد من الإعلاميين في الوطن العربي في احتفالية نظمها في قلعة صلاح الدين ،بحضور وزراء الإعلام العرب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.