“الوليلي” يهنىء الرئيس والقوات المسلحة بالذكرى الأربعين لتحرير سيناء مؤكدا ان الدولة تخوض حرب شرسه

كتب شريف الديروطي

هنا المهندس مجدي الوليلي عضو مجلس النواب بالاسكندرية والقيادي بحزب الشعب الجمهوري الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، ورجال القوات المسلحة، والشعب المصري العظيم، بمناسبة الذكرى الأربعين لتحرير سيناء.

“مؤكدا” ان هذه الذكرى التي تحل علينا تستدعي في العقل الجهود التي تبذلها القوات المسلحة على أرض سيناء من أجل الحفاظ عليها ومجابهة بقايا الإرهاب الذي أندس في خبايا أرضها منذ حكم جماعة الإخوان، والخطوات السريعة التي تمت على هذه الأرض الطاهرة لتعويضها سنوات التهميش التى كانت تعانى منها خلال الأنظمة الحاكمة السابقة.

وأكد”الوليلي ” أن الدولة المصرية ما زالت تواجه حربا شرسة ضد الإرهاب، والدول التي تموله، وفي الوقت ذاته مستمرة في معركتها نحو التنمية والبناء ودفع عجلة الإنتاج في ظل ظروف اقتصادية عالمية صعبة خلفتها تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية، وفيروس كورونا .

كما اشاد «البرلماني» بشجاعة وصلابة رجال القوات المسلحة البواسل الذين يسطرون كل يوم ملحمة وطنية جديدة، فسجلوا العبور في حرب ١٩٧٣، ويوم تحرير سيناء معجزات وطنية، واليوم يسجلون تضحيات في سبيل حفظ الأمن والأمان والاستقرار للشعب المصري، والمساهمة في عجلة التنمية والبناء.

مقدما التحية الجليلة لشهدائنا من رجال القوات المسلحة والشرطة البواسل الذين ضحوا بأرواحهم لكي يسجلوا ملحمة وطنية ويعطوا دروسا لنا جميعاً في التضحية والفداء بالروح في سبيل الحفاظ على تراب هذا الوطن، والتي سيظل يذكرها التاريخ أبد الدهر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.