النائب حازم الجندي: احتفالات تحرير سيناء تجسد تضحيات الماضي وجهود التنمية في الحاضر

 

تقدم المهندس حازم الجندي، عضو مجلس الشيوخ، ومساعد رئيس حزب الوفد للتخطيط الاستراتيجي، بالتهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، ورجال القوات المسلحة، والشعب المصري، بمناسبة الذكرى الأربعين لتحرير سيناء.
وأشار الجندي، في بيان له، أن ذكري تحرير سيناء ستظل يوماً هاما في تاريخ مصر، نظرا لأن هذا اليوم يجسد تضحيات المصريين في الماضي لاستعادة تلك البقعة الغالية من أرض مصر، ويذكرنا دوما بأبطال القوات المسلحة البواسل وبطولاتهم وتفانيهم من أجل الدفاع عن أرض الوطن و أمنه واستقراره على مدار التاريخ.
و أكد ” الجندي” أنها تأتي أيضا تذكيرا لجهود القيادة السياسية الحثيثة التي استطاعت أن تحافظ على سيناء خلال السنوات الصعبة الماضية، و أن تطهرها من الإرهاب الأسود والجماعات المتطرفة التى كانت تسعى لتحويلها إلي منطقة حرب واقتتال .
وأشار الجندى، أن حرص القيادة السياسية على تنمية سيناء هو حائط الصد الأول ضد أى محاولات تحاك بها بشكل خاص أو الدولة المصرية بشكل عام، مشيداً بما تحقق من إنجازات على أرضها، وبالتنمية الشاملة لسيناء في مختلف المجالات، مؤكدا أن هذا التوجه الاستراتيجي للدولة لتدشين تلك المشروعات القومية العملاقة بأرض الفيروز، يساعد على ربط سيناء بالوادي لتكون امتدادا طبيعيا، ويساعد على تحقيق استراتيجية مصر الكبرى التي تهدف إلى إعادة توزيع وتوطين السكان بمختلف المناطق، كما يساعد على توفير الآلاف من فرص العمل للطاقات البشرية المصرية.
ولفت المهندس حازم الجندي، أن توجيهات الرئيس السيسي للحكومة بشأن العمل على توفير سبل الراحة والأمان والدعم لأهالي سيناء، يؤكد مدي اهتمام القيادة السياسية بسيناء وتقديرا كبيرا لأهلها وتعويضهم عن سنوات التهميش والمعاناة التاريخية التي عانوا منها في السابق .
وأضاف أن القوات المسلحة المصرية جنبا إلى جنب مع رجال الشرطة سيظلوا الأعين الساهرة على حماية الوطن ومقدساته ووحدة أراضيه، مقدما التحية لكل الشهداء الأبرار الذين ضحوا بأرواحهم فداءا لتراب هذا الوطن لكى ننعم جميعاً بالخير والاستقرار .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.