أمين القبائل بالشعب الجمهوري: مسلسل الاختيار3 كشف بالوقائع زيف وجرائم الجماعة الإرهابية ومخططاتهم الخبيثة ضد الوطن

 

قال مبروك عبد الجواد، رئيس أمانة القبائل العربية بحزب الشعب الجمهوري بمحافظة الجيزة، أن مسلسل الاختيار 3 من أهم الأعمال الدرامية الوطنية، استطاع كشف كذب وكوارث وجرائم الجماعة الإرهابية التي ضللت بعض الناس منذ عقود طويلة بادعاء تدينها، موضحا أن المسلسل يبث روح الوطنية والولاء والانتماء والتضحية في سبيل الوطن في نفوس الأجيال القادمة، إضافة إلى أنه يبرز ويخلد دور الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم فداء لهذا الوطن .

أضاف عبدالجواد، أن المسلسل نشط ذاكرة المصريين، وكشف بالوثائق والأدلة المرئية والسمعية للمصريين النوايا الخبيثة للجماعة الإرهابية وما كانت تفعله وما كانت تنوي فعله في مستقبل مصر، وأكد المسلسل أن القوات المسلحة المصرية والشرطة هما بالنسبة لمصر” درع وسيف”، ضحوا بأنفسهم وأرواحهم لحماية البلاد، فقد عملوا على حمايتها من كل المخاطر والتهديدات التي تحاك ضد الوطن وطهروا البلاد من الخونة والإرهاب الغاشم، حتى عاد الأمن والاستقرار لمصرنا الحبيبة.

أوضح عبداجواد، أن المسلسل يعد ملحمة وطنية تتوارثها الأجيال المتعاقبة، ليوثق تاريخ مصر الحديث ويكشف ما كان يحاك ضد الوطن من مؤامرات خبيثة من الداخل والخارج، كما يكشف كيف انتفض الشعب ضد هؤلاء الخونة المرتزقة لتطهير البلاد منهم، وكيف استطاعت الدولة والقيادة الحكيمة من تحقيق النصر والحفاظ على مقدرات البلاد وأرواح العباد، كما كشف الوجه الحقيقي للجماعة الإرهابية التي أرادت أن تحكم البلاد أو تحرقها وتشرد أهلها لولا رجال مصر المخلصين الذين ضحوا بأرواحهم لحمايتها والحفاظ على أرضها .

ولفت عبدالجواد، إلى أن المسلسل كشف مقدار الخطر الذي تشكله هذه الجماعة المحظورة على الدين والوطن، وكمية الشر والفتنة التي كانت تقوم بها لمحاولة خلق حرب أهلية بين أبناء الوطن الواحد، إلا أنهم فشلوا في ذلك لوعي الشعب المصري وكشف الدولة لمخططاتهم الخبيثة وإظهار الحقائق للشعب، موجها التحية للأجهزة الأمنية والقوات المسلحة العين الساهرة التي باتت تحرس في سبيل الله وحافظت على أمن الوطن وأمانه، وأدت عملها بأمانة وشرف في أحلك الظروف التي مرت بها البلاد .

وتابع عبدالجواد، أن هذه الأعمال الدرامية الوطنية تزيد الحس الوطني لدى المواطنين وخاصة الشباب، لأنها تكشف لهم الحقائق بالأدلة والبراهين التاريخ المعاصر، مطالبا بالتوسع في الأعمال الدرامية التي تسلط الضوء على بطولات القوات المسلحة والشرطة المصرية عبر التاريخ حتى يزيد الولاء والانتماء لدى الشباب الصغير الذي لم يقرأ التاريخ ولا يتابع سوى الأفلام والمسلسلات ومواقع التواصل الاجتماعي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.